واذا تفسخ هذا الدماغ وتحلل ... كيف يمكن للوعي البشري ان يستمر في عالم آخر ما دام الدماغ هو آلة الوعي لدى البشر ؟ هل الحياة في عالم بعد الموت تشبه حياتنا ؟

يقوم الدماغ البشري بتسجيل ذاكرته في بنية " الزمكان " الغير مرئية. وعند موت الجسد فان الذاكرة البشرية الزمكانية هي التي تستيقض وتبدا بالعمل واعية بذاتها وتاخذ مكان عمل الدماغ الكهربي.

المفارقة ان هذه الذاكرة رباعية الابعاد تصبح بسعة وابعاد العمر والفترة الزمنية التي عاشها الانسان لأن نسيج الزمكان الذي يكونها هو في حقيقته مسطرة زمنية تمثل الاوقات التي عاشها الانسان في حياته .

ولا نعلم اكثر من ذلك ، كيف هي الحياة وما هي ملامحها ، كل الذي نعرفه انها حياة واعية فعلية مجردة عن المادة وتستمد طاقتها من نشاط الذاكرة ومحتواها الذي سياخذه الانسان معه الى ذلك العالم ، والله تعالى اعلم .


الصورة رمزية لذاكرة انسان ولد في 1940 وتوفي في العام 2005

تصبح ذاكرته هي وعيه لكن بصورة مجردة عن الجسد وابعادها وحدودها تتجسد هناك وفق حدود حقبتها الزمنية التي عاشتها .

إرسال تعليق

 
Top